عرض مشاركة واحدة

جابر عبدالحميد
عضو نشيط

رقم العضوية : 14425
الإنتساب : Aug 2013
المشاركات : 64
بمعدل : 0.03 يوميا

جابر عبدالحميد غير متواجد حالياً عرض البوم صور جابر عبدالحميد



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : قسم النثر
افتراضي لن أعيش الا في وهم الأحلام
قديم بتاريخ : 10-22-2013 الساعة : 02:14 AM

ماذا أكون يا حبيبي بحياتك؟
هل أنا جزء من حياتك
أم معنى لكل حياتك؟
من أكون؟
وهل يوماً بحياتك سأكون؟

من أنا؟
أعابرة سبيل مرت على أراضيك
تاهت بين أراضي الغربة
وضاعت عنها أحلامها الصعبة؟
عبرت من أمام وجدانك
تلمست فيك الوهم الضائع!

من أنا؟
- عابرة سبيل!
لست أملك إلاّ زاد همي
لست أملك إلا قهر عمري

من أنا؟
- عابرة سبيل!
قلتها لي فوجدتها حقيقة
قلتها فعرفت وجهتي
بين همي وأحزاني
أين أنا من عالم الاستقرار
من عالم الحقيقة؟
هل سأجد بين ثنايا ألمي
لحظة اعتراف بوجودي؟
هل سأجد يوماً نبعا للحنان
ومكانا للأمان أداري فيه خوفي؟
من أنا؟
- لحظات قهر كتبت على أيام عمري
لن تتبدل .. لن تمحى بالإمكان
لأني رضيت أن أكون عابرة الأسفار
غريبة بين كل الأوطان؟
أن أكون جريحة لكل زمان
لأني رضيت أن يكون قلبي
مأوى لكل إنسان
لأني جعلت من قلبي ساحة للغفران؟
لأني أسقيت كل عابر بقلبي
كل ما لدي من حنان؟
لأني رضيت أن يكون قلبي
محطة لكل إنسان؟

لماذا أكون أنا عابرة سبيل؟
أليس جزاء الإحسان إلا الإحسان؟
لماذا أجد النكران
لماذا يقتلني كل من أسكنته
قلبي وأحللته عمق الوجدان
لماذا الغدر حليفي على مر الأزمان
لماذا قلبي كتب عليه أن يهان
لماذا .. لماذا؟
أسئلة لا معنى لها، لا عنوان!
ولكني عرفت حقاً أني عابرة سبيل
أني قافلة للأحزان
تعاني من الحرمان
تعاني من وهم الإنسان
ليس لها استقرار
وتأكدت أن قلبي لم ولن يستقر في مكان
لن يجد في أية بقعة على الأرض
من يسمى إنسانا!
لن يأوي إلى أي مكان
لن يجد في حياته الأمان

عرفت أني عابرة سبيل
وأني لن أعيش إلا في وهم الأحلام
وسأظل أسيرة الأحزان


رد مع اقتباس